إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الصحيح والضعيف في اللغة العربية مع أ.د. محمود فجال ( متجدد )

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الصحيح والضعيف في اللغة العربية مع أ.د. محمود فجال ( متجدد )

    [align=center][tabletext="width:52%;background-image:url( http://www.iwan7.com/uploaded/4402_01315827535.gif);"][cell="filter:;"][align=center]









    الحمد لله الذي علم بالقلم .علم الإنسان مالم يعلم .وأنزل القرآن بلسان العرب. والصلاة والسلام على سيدنا محمد أفصح العرب، وعلى آله وصحابته أصحاب الفصاحة، وأرباب الفطانة ، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين .

    يسعدني أن أقدم لكم هنا في هذا الموضوع المتجدد
    الصحيح والضعيف في اللغة العربية
    وهوكتاب للدكتور محمود فجال حفظه الله .
    قضيتُ أيامًا أقرأ فيه وأعجبني مافيه من روائع ودرر ..
    ففي هذا الكتاب جمع المؤلف طائفة من الألفاظ والتراكيب كثر فيها الخطأ والضعف وبين فيها الصحيح والصواب حفاظًا على اللغة العربية وسلامتها .
    جزى الله المؤلف خيرًا ...ونفع بهذا الجهد أبناء المسلمين .
    ولي عودة لطرح مقتطفات من هذا الكتاب الرائع .. ..انتظروني !



    [/align]
    [/cell][/tabletext][/align]
    ......................

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هل يمكن أن تتحفينا بفهرس الكتاب لنعلم ما حوته ثناياه

    تعليق


    • #3
      [align=center][tabletext="width:52%;background-image:url( http://www.iwan7.com/uploaded/4402_01315827535.gif);"][cell="filter:;"][align=center]









      محتوى الكتاب:
      1- المقدمة .
      2- وللخطأ في الألفاظ مظاهر.
      3- وللخطأ في التركيب مظاهر.
      4-الخطأ في التعدية .
      5- الخطأ في صياغة الجملة .
      6- طائفة من الألفاظ الدخيلة ، والبديل عنها .
      7-منهجي في التخطئة والتصويب.
      8-الاعتماد على القرآن الكريم والحديث الشريف ، وكلام العرب والمعجمات.
      9-قرارات المجمع.
      10-سبب تسمية كتابي بــ (الصحيح والضعيف في اللغة العربية ) .



      [/align]
      [/cell][/tabletext][/align]
      ......................

      تعليق


      • #4
        [align=center][tabletext="width:52%;background-image:url( http://www.iwan7.com/uploaded/4402_01315827535.gif);"][cell="filter:;"][align=center]








        11- اتباع النقاد في التخطئة بالدليل .
        12- إن المنبت لاأرضًا قطع ولا ظهرًا أبقى .
        13-رجوعي إلى معجمي محمد العدناني .
        14- آراء في معجمي العدناني .
        15-آراء في المعجمات الأخرى القديمة والحديثة .
        16-عازب، عازبة ، أعزب ، عزَب .
        17- البداية .
        18- الترتيب المعجمي .
        19-قبول رأي البصريين والكوفيين .
        20- طريق التحقيق اللغوي طويل .


        [/align]
        [/cell][/tabletext][/align]
        ......................

        تعليق


        • #5
          [align=center][tabletext="width:100%;background-image:url(http://www.iwan7.com/uploaded/4402_01316168999.jpg);"][cell="filter:;"][align=center]
          منهج المؤلف في التخطئة والتصويب :
          1- اعتمد في تصويب الكلمة أو العبارة على ورودها في ( القرآن الكريم ) و( الحديث النبوي ) وكلام الصحابي ، وكلام العربي المحتج بقوله ، والمعجمات المعتمدة ...

          2- أخذ- غالبًا- بقرارات ( مجامع اللغة العربية ) ، وأعتد بما وصلت إليه .وإن تعارض رأي النقاد مع رأي (المجامع) ، يأخذ برأي (المجامع) .وليس معنى إجازة المجامع اللغوية لكلمة ما ، أو لتركيب ما، أن ماأجازوه هو الأسلوب الأعلى ، وإنما أجازوا ماأجازوه تيسيرًا وتسهيلًا على الناس .
          ولهذا جعل المؤلف عنوان كتابه ( الصحيح والضعيف في اللغة العربية ).
          ومراده بــ (الصحيح) المتفق على فصاحته عند علماء اللغة العربية .وأما (الضعيف) فهو إما ماأجازه بعضهم لدليل ، أو هو لغة لقوم من العرب .أو ماأجازه بعض المجامع اللغوية . قد أريد بــ ( الضعيف) مالايصح ، ويجب إهماله.

          3-لايقلد مايقوله النقاد دون دليل واضح ، أو حجة ساطعة . فلا يميل إلى قول متشدد، ولايجنح إلى قول متساهل ، وإنما يسلك سبيل القصد في ذلك ، لقوله صلى الله عليه وسلم : ( إن المنبت لاأرضًا قطع ولا ظهرًا أبقى ) .

          4-رجع كثيرًا إلى معجمي ( محمد العدناني ) :
          1- الأخطاء الشائعة .
          2- والأغلاط اللغوية .
          ولابد من التنويه هنا بأنه لم يتابعه بكل مايقوله ، كما أنه لم يتابع غيره بلا دليل.

          5- استفاد كثيرًا من النقاد القدامى .

          6- صوب ما خطأه بعض النقاد المتشددين بعد التتبع والتقصي لكتب المعاجم اللغوية ، مع ذكر دليل ما صوبه .

          7- أورد كلمات لا تفرق العامة بينها ؛ لأن استعمالها في غير ماوضعت له هو من قبيل اللحن .

          8- ذكر بعض المسائل النحوية والصرفية التي يكثر فيها الخطأ ؛ لأن الخطأ فيهما أشنع من بعض الأخطاء اللغوية .

          9- يرى أن نقبل كل ما وافق عليه البصريون ، وخطأه الكوفيون ، وكل ما وافق عليه الكوفيون وخطأه البصريون ، لكي نقلل عثرات اللسان .

          انتهى ..
          [/align]
          [/cell][/tabletext][/align]
          ......................

          تعليق


          • #6
            جزاك الله خيرا يا حبيبتي
            شوقتنا لهذا الكتاب القيم
            وإن كان في الإمكان رفعه على المنتدى فيا حبذا
            وتقبلى مروري

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة رشا رءوف مشاهدة المشاركة
              جزاك الله خيرا يا حبيبتي
              شوقتنا لهذا الكتاب القيم
              وإن كان في الإمكان رفعه على المنتدى فيا حبذا
              وتقبلى مروري
              حياك الله أختي رشا ..سأطرح مقتطفات منه اليوم إن شاء الله .
              وبالنسبة لرفعه على النت ،سأستأذن أستاذنا الجليل د. محمود فجال حفظه الله ويكون خيرًا إن شاء الله .
              تحياتي ..
              ......................

              تعليق


              • #8
                [align=center][tabletext="width:100%;background-image:url(http://www.iwan7.com/uploaded/4402_01316168999.jpg);"][cell="filter:;"]
                [align=center]
                والآن مع المقتطفات الرائعة

                نبدأ بحرف :
                ( أ )

                (1) أ ث م

                يقال : ( تأثَّم الرجل ، وتحنَّث ) .

                (2) أ د ا
                يُقال : (أدَّى دَوْرًا ) .
                ولايُقال : (لعب دورًا ) ؛ لأن "مجمع اللغة العربية" بالقاهرة رفضه بالأكثرية .

                (3) إ ذ ا
                يقال : (إذا أخلص العاملُ في عمله فقد وُفق للخير ) .
                ويقال : ( إذا كنا نعتذر بالأمس بالحرب وضروراتها فقد سقطت اليوم حجتنا ) .
                ولايقال : ( إذا أخلص العامل في عمله لقد وُفق ...إذا كنا نعتذر بالأمس بالحرب وضروراتها لقد سقطت ....) ؛ لأنه لايجوز أن تقع اللام في جواب (إذا) ، وهي إنما تقع في جواب (لو ) أو (لولا ) والصواب أن يقترن جوابُها بالفاء ، كقوله تعالى : " إذا جاء نصر الله والفتح .....فسبح ( النصر : 1،3 ) .

                (4) أ ل ا :
                يقال : ( ماألوْتُ جهدًا في حاجتك ) ، أي ماقصّرْت .
                ولا يقال : ( ما آليت جهدًا ) ؛ لأن المعنى عندئذ : ماحلفتُ .

                (5) إلى :
                يقال : ( أرسل إليه رسالة ، وأرسله عليه )
                ولايُقال : أرسل له رسالة .
                هذه النقطة الخامسة أخطئ بها دومًا وخاصة في كتاباتي في المنتديات ، أكتب : أرسلتُ لها أو له بدلًا من أرسلت إليها أو إليه .

                (6) أ م س :
                يقال : (مارأيته مُذْ أوّل من أمس )
                ولا يُقال : ( مارأيته مذْ أوّل أمس ) ؛ لأن ( أول أمس ) صدر النهار ، فكأنه قال : من صدر نهاره ، فإذا قلت : ( أوّل من أمس ) كان معناه النهار الذي فيه قبل أمس .

                (7) أ م م :
                يقال : ( عزلتُ من الغنم أمُّات الأولاد )
                ولا يقال : ( أمهات ؛ لأن ( أمهات ) لبنات آدم خاصة ، فأما البهائم فإنه يقال فيها : ( أمًّات ) بغير هاء .
                هذه المعلومة ذكرتني بخالي رحمه الله ، كان يمتلك أغنامًا ، وأسمع هذه الكلمة (أمّات ) منه كثيرًا ، وكنت أظنها لهجة خاصة بقبيلتي لكني علمتُ اليوم أنها من اللغة العربية الفصيحة . وهذا يثبت صحة المقولة أن لهجة البدو من أقرب اللهجات للغتنا العربية الفصحى .

                (8) أوّل :
                يقال : ( ابْدَأْ به أوُّلُ ) قال " معن بن أوس " :
                لعمرك ما أدري وإني لأوْجَلُ
                على أينا تعدو المنيةُ أوّلُ
                وإنما بُني هنا ( أوّل ) لأن الإضافة مُرادة فيه معنى؛ إذ التقدير ابدأ أوّل الناس .
                ولا يُقال : ابدَأْ به أوّلًا .

                (9) أيُّما :
                يُقال : ( أيُّما أفضل التجارة أم العلم ؟) .
                ولا يُقال : ( أيهما أفضل التجارة أم العلم ؟ ) ؛ لأن الضمير يجب أن يعود إلى اسم قبله ، والضمير (ها ) جاء هنا قبل الاسمين اللذين يعود إليهما ، وهذا لايجوز ؛ لأن الاستفهام يكون عن الظاهر أول مرة ، فإذا كُرر الظاهر جاز أن يُستفهم عن ضميره ؛ لذا وجب وضع (ما) مكانَ الظاهر ، وتبدأُ الجملة بــ ( أيّما ) بدلًا من ( أيهما ) .

                ملاحظة : المكتوب باللون الأخضر هي تعليقي على المعلومة .

                [/align]
                [/cell][/tabletext][/align]
                ......................

                تعليق


                • #9
                  [tabletext="width:100%;background-image:url(http://www.iwan7.com/uploaded/4402_01316168999.jpg);"][cell="filter:;"]
                  [align=center]

                  [center]
                  ( ب )

                  (1) ب ص ر

                  يقال : ( بصرتُ بهذا الأمر ) من البصيرة.
                  قال تعالى : " بصرتُ بما لم يبصروا به "
                  ولا يقال : ( أبصرتُ هذا الأمر قبل حدوثه ) ؛ لأن العرب تقول : أبصرت بالعين .

                  (2) ب ه ر
                  يُقال : (بهرني الشيءُ ) يَبهَرُني .
                  ولايُقال : (أبهرني الشيءُ) يبهُرُني .


                  (3) ب ي ن
                  يقال : (بين الرجلين خصومة ، ودخلتُ بين الرجال ) بإضافة (بين) إلى مثنى وإلى مجموع .
                  ويقال : ( المال بين سعيد وعامر) بإضافة (بين) إلى الواحد ، وفي هذه الحالة يجب أن يعطف بالواو.
                  ويقال : (أزورك بين الظهر والعصر ) . فتضاف إلى الزمان ، وتكون ظرف زمان .
                  ويقال : داري بين دار مالك ودار خالد ) . فتضاف إلى المكان ، وتكون ظرف مكان .
                  ولايقال : ( المال بين سعيد وبين عامر) ؛ لأنه لايصح تكرار ( بين ) إلا مع الضمير ، مثل : ( المال بيني وبينك )

                  (4) بينما :
                  يقال : ( أحسنَ محمد إليك وأسأتَ إليه )
                  ويقال : ( هذه الجرائم يرتكبها الجُناة ورجال الشرطة موجودون على مقربة منهم ) .
                  ولا يقال : ( أحسن محمد إليك بينما أنت أسأت إليه ).
                  ولايقال : ( هذه الجرائم يرتكبها الجناة بينما رجال الشرطة موجودون على مقربة منهم ) ؛ لأن (بينما ) و (بين) تكونان في بدء الكلام .


                  [/align]
                  [/cell][/tabletext]
                  ......................

                  تعليق


                  • #10
                    [tabletext="width:100%;background-image:url(http://www.iwan7.com/uploaded/4402_01316168999.jpg);"][cell="filter:;"]
                    [align=center]


                    (ت)
                    ت ل ى :
                    يقال : ( دافع عن وطنه فاستحق التكريم ) .
                    ولا يُقال : ( دافع بشجاعة عن وطنه وبالتالي يستحق التكريم ) .


                    ت ي ع :
                    يُقال : ( تتايَعَتِ المصائب على فلان ) .
                    ولا يُقال : ( تتابعت ) ؛ لأن التتابع في الخير ، والتتايع في الشر .


                    ت ي ك :
                    يُقال : ( كيف تيك المرأة ؟ ) .
                    ولا يُقال : ( كيف ذيك المرأة ؟ ) .
                    لأن ليس في كلام العرب ( ذيك ) ألبتة .

                    [/align]
                    [/cell][/tabletext]
                    ......................

                    تعليق


                    • #11
                      و بقيّة المقتطفات - على حروف المعجم - كما دأبتِ أستاذة شعاع ،
                      من شهر أكتوبر (!) كان حرف الثاء ،
                      الهمّة الهمّة بارك الله فيك و في وقتك
                      لقد أتحفتِ فلا تقطعي ،
                      و إن كان كتاب الأستاذ الجليل محمود فجال متوفّرًا على الشبكة فحبّذا لو رفعه أحد الإخوة
                      مشكورًا مأجورًا بإذن الله تعالى .

                      تعليق


                      • #12
                        المشاركة الأصلية بواسطة شعاع
                        أخجلتني بكلامكم هذا أستاذنا الكريم ..
                        توقفتُ عن طرحه لظرف صحي وآخر دراسي وإن شاء الله في الشهر القادم أي بعد أيام أعاود إكمال بقية المقتطفات ...
                        الحمد لله على سلامتك ، و وفّقك الله في دراستك ،
                        واعذريني على الحثّ فما أنطقنيه إلاّ الحرص على الاستفادة.


                        المشاركة الأصلية بواسطة شعاع
                        الكتاب غير متوفر على الشبكة ، لكني قمتُ بفضل من الله بتصوير النسخة الموجودة عندي بعد أخذ الموافقة على تصويره من شيخنا الجليل ، ورفعتها لكم على الشبكة في موضوع منفرد .
                        الله الله عليك ، و ماشاء الله كم أنت خدومة ،
                        كلّ الامتنان و التقدير لهذا المجهود الطيّب.طيّب الله أيّامك بكلّ ما تتمنّيْنَ.


                        المشاركة الأصلية بواسطة شعاع
                        أعتذر لكم والسموحة منكم على مابدر منا من تقصير .
                        بل أحسنتِ و وفّيْتِ و ما قصّرتِ

                        تعليق


                        • #13
                          السلام عليكم.. لي ثلاثة مؤلفات في اللغة، وأود نشرها بوساطتكم، أحدها : ينبوع اللغة، ط/دار صادر.. وثانيها: المعرب والدخيل والألفاظ العالمية، ط/دار الكتب العلمية ـ بيروت.. وثالثها: المناظرات النحوية والصرفية، نشأتها وتطورها حتى نهاية القرن الثالث الهجري، ط/ دار الكتب العلمية.. فهل تتوافر إمكانية نشرها بصيغة البي دي إف لتعم الفائدة؟. نرجو إالرد وشكراً لكم.. د. أسامة الصفار

                          تعليق

                          يعمل...
                          X