.::||[ آخر المشاركات ]||::.
هل الإسلام هو الدين الكامل والأنسب للبشرية [ الكاتب : حسن العجوز - آخر الردود : حسن العجوز - ]       »     مع الوحي للشيخ أحمد عامر [ الكاتب : واثق الخطوة - آخر الردود : واثق الخطوة - ]       »     ما الفرق بين وحدة الوجود والشرك والإلحاد والتوحيد [ الكاتب : حسن العجوز - آخر الردود : حسن العجوز - ]       »     دروس مختصرة في علم الصرف ( متجدّد ) [ الكاتب : أ د خديجة إيكر - آخر الردود : أ د خديجة إيكر - ]       »     دروس مختصرة في علم الصرف ( متجدّد ) [ الكاتب : أ د خديجة إيكر - آخر الردود : أ د خديجة إيكر - ]       »     لماذا يحرم الإسلام القمار [ الكاتب : حسن العجوز - آخر الردود : حسن العجوز - ]       »     برنامج Alt-Tab Thingy 4.0.4 يضيف خصائص جديدة للتبديل بين النوافذ [ الكاتب : مني الحربي - آخر الردود : مني الحربي - ]       »     عمالقة التحويل بين صيغ الفيديو Any Video Converter 5.6.3 الداعمة لجميع صيغ الميديا [ الكاتب : تسنيم شلتوت - آخر الردود : تسنيم شلتوت - ]       »     البرنامج العملاق في مكافحة ملفات التجسس AVG Anti-Spyware 7.5.1.43 [ الكاتب : اسلام شلتوت - آخر الردود : اسلام شلتوت - ]       »     البرنامج الرائع CDex 1.70 لتحرير ونسخ الاقراص الصوتية [ الكاتب : صبا علوش - آخر الردود : صبا علوش - ]       »    



عدد مرات النقر : 1,572
عدد  مرات الظهور : 1,568,536

من أهم الأحداث


العودة   منتدى الإيوان > أروقة المكتبة العلمية والإلكترونية > المكتبة اللغوية


المكتبة اللغوية تُعنى بالكتب اللغوية نحواً أو صرفاً أو معاجم أو فقه لغة أو أسلوبية أو لسانيات وغير ذلك

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 25/Oct/2009, 08:55 PM   #1 (permalink)
عضو جديد
 
الصورة الرمزية هديل المياحي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 4
Thanks: 0
Thanked 0 Times in 0 Posts
قوة السمعة: 0
هديل المياحي is on a distinguished road
Smile التعريف بكتاب"البيان والتبيُّن"للجاحظ

بسم الله الرحمن الرحيم



كتاب البيان والتبيين ،،



‘‘ كتاب البيان والتبيين من اضخم مؤلفات الجاحظ وهو يلي كتاب الحيوان من حيث الحجم وقد أهداه إلى الوزير أحمد بن أبي دآود ‘‘







المؤلف : أبو عثمان عمرو بن بحر الجاحظ

نبذه عنه : قصير القامة جهم الوجه , دميم الحلفة ،
لقب بالجاحظ لجحوظ عينيه أي نتوئهما على خفة روحه وظرف حديثه وحسن عشرته
وفكاهته الطبعية كانت تستلي دمامة خلقه وتجعل الناس يقبلون على معاشرته ، وذلك للاستماع لحديثه والتفكه بفكاهاته الظريفة.
ولد الجاحظ في البصرة ونشأ فيها على رغبة في العلم وكان يخالط المسجديين فأخذ العلمعن شيوخه والأدب على أئمته .
وصآر عالم في حياته الى ان توفى في البصرة بعد ان نيف على الثمانين .

من مؤلفاته : البخلاء ، الحيوان ، الرسائل ..




.. معلومات عن الكتاب ..


نوع الكتاب : أدبي

ألف الجاحظ كتابه البيان في اواخر ايامه تعصبا للعرب وفصاحتهم وبيانهم ، فهو في مضمونه وغايته في الدفاع عن البيان العربي في مختلف مظاهره ،
تحدث فيه عن الالفاظ وفصاحتها ، والافكار والاساليب، وتناسب اللفظ والمعنى ، كما ملأه بالاخبار والنوادر والطرائف، والشعر
وشواهد القرآن الكريم والحديث الشريف والخطب والامثال وغيرها للدفاع عن ما يذهب اليه، مما جعل من الكتاب موسوعة ادبية تمثل ثقافة الجاحظ التي احاطت بمعارف عصره.




منهج الجاحظ في كتابه


في كتاب البيان والتبيين لا يكتفي بعرض منتخبات أدبية من خطب ورسائل وأحاديث وأشعار بل يحاول وضع أسس علم البيان وفلسفة اللغة.

ويعني الجاحظ بالبيان الدلالة على المعنى، وبالتبيين الإيضاح وقد عرف الكتاب خير تعريف بقوله الوارد في مطلع الجزء الثالث: "هذا أبقاك الله الجزء الثالث من القول في البيان والتبيين، وما شابه ذلك من غرر الأحاديث، وشاكله من عيون الخطب، ومن الفقر المستحسنة، والنتف المستخرجة، والمقطعات المتخيرة، وبعض ما يجوز في ذلك من أشعار المذاكرة والجوابات المنتخبة".




وهكذا نلفي في كل جزء من أجزاء الكتاب الثلاثة بحثاً في البيان والتبيين ومجموعات من الأحاديث والخطب والمقطعات والجوابات والأشعار.
ولقد التزم الجاحظ هذا التصميم وقصد إليه قصداً ليجنب القارئ الملل أو السأم بتنويع الموضوعات.
وقد عبر عن ذلك بقوله: "وجه التدبير في الكتاب إذا طال أن يداوي مؤلفه نشاط القارئ له، ويسوقه إلى حظه بالاحتيال له، فمن ذلك أن يخرجه من شيء إلى شيء، ومن باب إلى باب، بعد أن لا يخرجه من ذلك الفن، ومن جمهور ذلك العلم".
بهذا برر الجاحظ طرقه الموضوعات ذاتها في كل جزء من أجزاء الكتاب.




.. أجزاء الكتاب ..

فموضوع علم البيان وفلسفة اللغة توزع على الأجزاء الثلاثة:

في الجزء الأول تحدث عن مفهوم البيان وأنواعه، وآفات اللسان والبلاغة والفصاحة.
وفي الجزء الثاني تحدث عن الخطابة وطبقات الشعراء
وفي الجزء الثالث تكلم على أصل اللغة وقيمة الشعر.

وفي كل جزء من الأجزاء الثلاثة أورد أبو عثمان منتخبات من كلام الأنبياء خطباً ومقطعات وأحاديث ورسائل وأشعاراً، نسبها إلى مختلف طبقات الناس: عقلاء وحمقى، نساك ومتهتكين، أعراب ومتحضرين، رؤساء وسوقة.



لتحميل الكتاب

[فقط الأعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط. ]





.. انتهى ..

التعديل الأخير تم بواسطة لحن الحياة ; 19/Jul/2010 الساعة 09:53 PM
هديل المياحي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:39 PM.

 

Search Engine Optimization by vBSEO 3.3.0